عاجل:
×
رفقاء السلاح في عيون جلالة الملك
عدد المشاهدات: 106 طباعة الخبر
ان التشكيلة الجديدة للأعيان تشير إلى نهج جديد في الاختيار المبني على مزج الخبرات والقامات المخضرمة مع دماء جديدة قد تزيد من التشاركية في العمل في مجلس الأمة ، ,وان ضخ دماءً جديدة إلى المجلس، من شانه زيادة الانسجام بين اركان التشريع والتنفيذ في المرحلة القادمة، خاصة أنّها ضمت ساسة وخبراء ورجال اقتصاد ونواب سابقين ووزراء ومتقاعدين عسكريين يمثلون محافظات المملكة جميعها لما لهذه الأسماء من حضور لدى فئات الشعب بكل أطيافه.. لم ينسى جلالة الملك حفظه الله إخوته رفقاء السلاح من المتقاعدين العسكريين كونهم الرديف لقواتنا المسلحة وأجهزتنا الأمنية، في حماية الوطن ليبقى شامخاً عزيزاً وأمناً، فهم من رووا بدمائهم الزكية تراب الوطن وارضاً عربية أينما طلبهم الواجب دفاعاً عن شرف الأمة وكرامتها، ولهم بصماتهم الواضحة في المساهمة في بناء نهضة الأردن، وكانوا وما زالوا ركنا مهما من أركان الوطن والدولة، وتأتي رعاية جلالة الملك ومتابعته الحثيثة لشؤون المتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى، وتوجيهه الدائم إلى الحكومات المتعاقبة، وإعطائهم الأولوية في تحسين أوضاعهم، ضمن نهج ملكي ورؤية ثابتة توازي حرص جلالته على رعاية كل أردني واردنية وتتكامل معها 
على حد سواء .

انه لشرف كبير لا يدانية شرف ان ننال نحن المتقاعدون العسكريون هذه الثقة العظيمة من لدن جلالة الملك المعظم وإننا نعاهد جلالته ان نبقى على الدوام الجند المخلصين والأبناء البارين لهذا الوطن في كل الميادين سائلين المولى عز وجل أن يكلأ جلالته بموفور الصحة وان يبقيه للوطن وللعسكريين العاملين والمتقاعدين ذخرا وفخرا وكل رجاء .
جميع الحقوق محفوظة © 2020 شركة جوردن كود