الموقع الإخباري للمؤسسة الإقتصادية و الإجتماعية للمتقاعدين العسكريين و المحاربين القدماء

آخــر الأخـبــار
المتقاعدون العسكريون يستذكرون تعريب قيادة الجيش
تـاريــخ الإضـافــة 03/03/2019
 
المتقاعدون العسكريون يستذكرون تعريب قيادة الجيش
في فجر الاول من آذار من عام 1956  ، هذا اليوم الأغر المبارك العزيز على قلوبنا جميعاً والذي يعد من ايام الفخر والعز والكرامة ، اتخذ جلالة الملك الحسين بن طلال – طيب الله ثراه – قراراً تاريخيا بتعريب قيادة الجيش العربي الأردني من الوجود الأجنبي ، حيث أصدر جلالته توجيهاته الملكية بإعفاء الفريق الركن جون باجوت كلوب من قيادة الجيش العربي الاردني اضافة الى اعفاء كافة الضباط الانجليز من مهامهم التي منحت لهم في اتفاقية 1946 ، التي ابرمت بين المملكة الاردنية الهاشمية والمملكة المتحدة. وتسليم قيادة الجيش العربي والتشكيلات العسكرية لضباط أردنيين. 
لقد كان لهذا القرار السيادي العسكري الجريء ابعاد عسكرية انعكست ايجاباً على الجيش العربي الأردني ووحداته وتشكيلاته واعداده وتجهيزاته وكان استكمالا حقيقياً لاستقلال المملكة الأردنية الهاشمية عام 1946،. وكان القرار خطوة على المسار الصحيح لتخليص الأردن من النفوذ الأجنبي ونقطة تحول هامة في تاريخ العرب الحديث ودافعاً قوياً للأردن للدفاع عن استقلاله وكرامته وحريته . وقد أتاح هذا القرار للأردن بسط سيادته السياسية على كل الدولة ومؤسساتها .
واليوم وبعد مضي ثلاثة وستون عاما على هذا القرار التاريخي يمضي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين قدماً على خطى الراحل العظيم الملك الباني جلالة المغفور له الملك الحسين بن طلال – طيب الله ثراه – في تأهيل وتدريب وتسليح القوات المسلحة حتى أصبحت انموذجا يحتذى به في العالم ومثالا بين جيوش العالم في انضباطها واحترافيتها وقوتها ، تحمل رسالة الثورة العربية الكبرى وتذود عن هذا الحمى العزيز . 
رحم الله الحسين صانع مجد الأمة وباني نهضتها الحديثة ، داعين المولى عز وجل أن يوفق ابا الحسين جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله ورعاه وسدد على طريق الخير والفلاح والسؤدد خطاه انه سميع مجيب الدعاء .
 
الاسم:
  
البريد الالكتروني
 
الـتـعـلـيــق