الموقع الإخباري للمؤسسة الإقتصادية و الإجتماعية للمتقاعدين العسكريين و المحاربين القدماء

آخــر الأخـبــار
إستعـلام الإقتطـاعــات
قرار التقاعد:
 
الـرقــم الـوطنــي:
 
الـوفيـات
التصـويت
ما رايك بالموقع الاخباري الجديد



أنت الـزائــر رقــم
1336548
يتـواجـد حـالـيــا
257
الوطن والجيش
تـاريــخ الإضـافــة 20/03/2018

الوطن والجيش..ّ...........ّ...... ّ..... ................ ........................................................الوطن هو الجغرافيا...والتاريخ...هوالقوميه والانتماء...هو الأرض والهواء والماء...هو الحنين والوفاء.... هو يا ابن الوطن همك وهمي دونه نموت وله نعيش ونغني....الوطن بإختصار هو....أنت.....وانا.......................................................................الجيش......... هو عماد الدفاع عن آمن الوطن برا وبحرا وجوا ويتم تشكيله وتسليحه وتدريبه لتحقيق الأهداف الاستراتيجيه التي تضعها الدوله......................................................................... الوطن.....هو المنزه والمقدس عن النجاسه وهو الروح والجسد والحب والنماء والبدايه والنهايه...................................................................................الجيش العربي الأردني.....هو امتداد لجيش الثوره العربيه الكبرى وأسس وبني بسواعد رجال رسموا لوحات رائعه من النضال والكفاح وتحدوا الصعاب وتغلبوا عليها وغلبتهم أحيانا اخرى وخاضوا تجارب مريره وارتفعت أصواتهم فوق الجراج والماسي وهم الضمير الوطني الحي والحر الذي لا ينفتح على احتمالات اخرى سوى الايمان المطلق والراسخ بالاستعداد للترجل عن صهوة أجسادهم فداء للأرض والإنسان............ّ......................................................................الوطن...والوطنيه اكبر من اهزوجه في احتفال...وأكبر من حروف نكتبها في حضرة الدماء ا................. .......الجيش ..هو لكل مبتدئ أراد أن يملأ جوفه بعبق الرجال وفخر الأبطال والذي نظر نفسه ليكتب لنا أبجديات الأمن والأمان بحروف جبلت بالدم والعرق....................................................................................ثنائية الوطن والجيش ...كالروح للجسد كيف لا وقد توشحت جباههم بلون تراب الوطن وارتدوا من لون الوطن ويحملون شرعية الرساله والامانه والموقف والتاريخ وهم حماة الحق والحريه وكرامة الإنسان وفرسان الزمن الصعب فمواقفهم في التاريخ سيرة حياه برائحة البارود من معارك فلسطين إلى الكرامه الخالده ورسموا لوحات في الثبات على المبدأ والحق ووضعوا القول موضع الفعل واناروا درب الوطن إلى اعلى الذرى وكانوا بحجم التحدي وفرسان المرحله مصممين على التجربه الحضاريه القائمه على العقل العلم وجمر الإبداع لبناء الوطن الاقوى والانبل والأجمل لحياه كريمه تنبض بحب الوطن.........................المجد والخلود لشهدائنا الأبرار وحمى الله جيشنا العربي وقائدنا الأعلى والعزه والرفعه لوطن الرجال الرجال..... الاردن.... الذي كان وسيبقى عصي على كل من تسول له النفس المساس به.................... بقلم...... اسماعيل عايد الحباشنه
الاسم:
  
البريد الالكتروني
 
الـتـعـلـيــق